المؤتمر العلمي الدولي “لرابطه علماء الاردن الدراسات المستقبلية في العلوم الشّرعيّة “

المؤتمر العلمي الدولي “لرابطه علماء الاردن الدراسات المستقبلية في العلوم الشّرعيّة “

عمان – نظمت رابطة علماء الأردن مؤتمرها العلمي الدولي (الرابع) تحت عنوان ” الدراسات المستقبلية في العلوم الشّرعيّة “.
قالت رئيسة اللجنة الاعلامية لرابطة علماء الأردن الدكتورة ياسمين الجيوسي: إن المؤتمر يأتي في وقت يعيش فيه العالم عصراً في غاية التقدم والتسارع في الأحداث والسبق العلمي حيث تطورت فيه الحياة في مختلف مجالاتها تطوراً جوهرياً وهائلا سواء في العلوم الطبيعية والتقنية والطبية او في العلوم الاجتماعية والإنسانية وغيرها وشهد العالم ثورة رقمية غيرت من وجه البسيطة وأسهمت في تقدم العلوم وتطورها تطورا نوعيا ملحوظا .
وأضافت الجيوسي في شرحها حول الدراسات المستقبلية بأنها دراسات يستثمر فيها روادها كل معطيات العصر للحديث عن المستقبل وما سيكون فيه واقتراح الحلول لمشكلاته حيث غدت مخرجات هذه الدراسات أهدافا يعمل القادة والعلماء والمبادرون إلى جعلها حقيقة.
و ان رابطة علماء الأردن باعتبارها هيئة علمية شرعية تسعى للنهضة بعلوم الشريعة ومعارفها استشرفت أهمية التفكير في المستقبل وتقديم الدراسات والبحوث المتصلة به من بيان آثار المتغيرات على العلوم الشرعية ودراستها ولذا كان التفكير في إقامة هذا المؤتمر استعدادا من علماء الشريعة ليكونوا مؤثرين في عصرهم ومستقبلهم وفاعلين فيه ومقدمين خلاصة فكرهم وتجاربهم وخبرتهم خدمة للأمة والعلم الشرعي وما يستجد فيه من مسائل وقضايا.
يذكر أن المؤتمر هو المؤتمر الرابع للرابطة حظي برعاية كريمة من معالي الشيخ عبدالرحيم العكور وزير الأوقاف الأسبق.
ويشارك فيه خلال 5 جلسات علمية ثلة من علماء الشريعة من الأقطار العربية والإسلامية من الأردن والجزائر وتونس والمغرب وغيرها.عبر تقنية الاتصال المرأي .
اليوم الأول من انعقاده افتتاح الفعاليات في تمام العاشرة صباحا بتوقيت الأردن من خلال عدة فقرات احتفالية إيذانا بانطلاق المؤتمر قبل بدء الجلسة العلمية الأولى التي ستكون تحت عنوان
” الدراسات المستقبلية ” المفاهيم والضوابط والتكامل المعرفي والتحديات والحلول ويرأسها الأستاذ الدكتور عدنان العساف عميد كلية الشريعة في الجامعة الأردنية.
أما الجلسة العلمية الثانية فتحت عنوان
” الدراسات المستقبلية في العقيدة والفكر الإسلامي ويرأسها أ.د.عبدالحميد المجالي/ كلية الشريعة -جامعة مؤتة.
أما الجلسة الثالثة فهي تحت عنوان
” الدراسات المستقبلية في الدراسات القرآنية والتاريخ وترأسها سعادة الدكتورة نوال الفاعوري عضو مجلس الأعيان الأسبق .
وأما الجلسة الرابعة التي سيفتتح بها اليوم الثاني للمؤتمر فستكون تحت عنوان
” الدراسات المستقبلية في السياسة الشرعية والفقه والإقتصاد الإسلامي ويرأسها عميد كلية الشريعة بجامعة مؤتة الأستاذ الدكتور عبد الله الفواز.
وفي الجلسة العلمية الخامسة والأخيرة للمؤتمر ستكون تحت عنوان :
” الدراسات المستقبلية في التربية والاعلام ويرأسها الأستاذ الدكتور أسامة علي الفقير عميد كلية الشريعة بجامعة اليرموك.
ويختتم المؤتمر جلساته بتلاوة الأستاذ الدكتور علي الصوا رئيس لجنة التوصيات توصيات المؤتمر والبيان الختامي له .

لا توجد منتجات في سلة المشتريات.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك لتلقي آخر الأخبار والتحديثات والعروض الترويجية والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق البريد الوارد الخاص بك.
لا شكرا
اشترك في نشرتنا الإخبارية
X